ثقافة وفنون > هند صبرى: السقا «صديق جدع» وما زلت مصدومة من موت خالد

كتب محرر الاستقلال 1
8 أكتوبر 2014 1:01 م
-
تؤدى الفنانة التونسية هند صبرى نفس شخصية كريمة التى جسدتها خلال أحداث الجزء الأول من الجزيرة، حيث أكدت أن هناك اختلافات كبيرة فى أحداث الجزء الثانى .

وقالت صبرى إن الجزيرة يعتبر العمل الوحيد غير الكوميدى ضمن أفلام الموسم، وهو ما يعطى أفضلية كبيرة لفريق العمل، حيث يعد العمل متفرداً وبعيداً عن أى تشابه مع الأفلام الأخرى .

وأكدت صبرى: تحمست لتقديم جزء ثانٍ من الجزيرة بعد أكثر من 6 سنوات لأننى أعتبر الفيلم من أكثر الأعمال قرباً لقلبى منذ جزئه الأول، وحقق لى نجاحاً شخصياً أعتز به، وأنا وفريق العمل جميعنا تحمسنا عندما بدأت فكرة الجزء الثانى فى الظهور، وتحمسنا للعودة لنفس فريق العمل من ممثلين ومخرج ومؤلف وفنيين، وقلقون فى نفس الوقت من استقبال الجمهور له .

وعن دورها الجديد الذى طرأ على شخصيتها قالت صبرى: إن كريمة أصبحت كبيرة الجزيرة فى غياب منصور الحفنى، ولكن عند عودته تحدث العديد من المشاكل، ولا أريد أن أحرق الأحداث، لكن هذا الجزء مثير للغاية وسيشد انتباه الجمهور من أول لحظة وحتى النهاية .

وعن سر نجاح الثنائى هند صبرى وأحمد السقا ومع الراحل خالد صالح أيضاً ، أوضحت هند: أحب العمل مع أحمد السقا، وهو صديق جدع ومن أجدع الممثلين الذين من الممكن أن تقابلهم فى حياتك، وراجل جداً وأفخر بالعمل معه، وهناك كيمياء جمعت بيننا فى فيلم إبراهيم الأبيض الذى حقق نجاحاً، وكذلك فى الجزيرة الجزء الأول.. أما الراحل خالد صالح فهو من أكثر الممثلين موهبة، وأحببت العمل أمامه، أحب أعمالى معه للغاية، سواء فى السينما فى أحلى الأوقات أو فى مسلسل بعد الفراق، ما زلت فى حالة صدمة من وفاته.. وأؤكد أن ممثلا مثل خالد صالح من الصعب أن يتكرر .



التعليقات