دين x سياسة > الأوقاف: تسليط الأضواء على أصحاب الفتاوى الشاذة يغريهم بالشذوذ

كتب محرر الاستقلال 1
12 أكتوبر 2014 12:23 م
-
أكد الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أنه مازال يطالب بوضع قانون يقنن مسائل الفتوى العامة عبر وسائل الإعلام وسائر المنتديات والتجمعات، وأن يسند أمر الفتوى لأهلها المتخصصين.

وشدد وزير الأوقاف فى بيان له، على ضرورة تجاهل أصحاب الفتاوى والآراء الشاذة وعدم تسليط الأضواء عليهم، لأن تسليط الأضواء على ضعاف النفوس يغريهم بمزيد من الشذوذ، طلبًا للشهرة أو مجاراة لأهل العلم الحقيقيين، ظنًا منهم أن الشهرة يمكن أن تضفى على غير المؤهلين وغير المتخصصين هالة لا يستحقونها.

وأضاف جمعة، أن ما أصاب المنطقة كلها من عنف وإرهاب ، وظهور جماعات متطرفة ربما لم يشهد تاريخ الإسلام مثلها نتيجة لهذا الفكر المتطرف من غير المتخصصين، مما يجعل الناس جميعًا يضيقون ذرعًا وينفرون من هؤلاء المتطرفين والمتشددين الذين يقحمون أنفسهم فيما ليسوا له بأهل، وأكثرهم لم يفلحوا فى مسار حياتهم التخصصى فظنوا أن ركوب موجة التدين يمكن أن يضفي عليهم جاهًا اجتماعيًا أو يستغلوه لخداع الناس سياسيًا والتجارة باسم الدين.

ودعا إلى وقفة جادة من العلماء المخلصين المتخصصين لكشف زيف هؤلاء الأدعياء المنتحلين لما ليسوا له بأهل، كما يتطلب سن القوانين الرادعة التى تحمى الفتوى والفكر الإسلامي من الدخلاء والمنتحلين.



التعليقات