حوادث وقضايا > خيرت الشاطر يطلب التحدث إلى المحكمة فى التخابر

كتب محرر الاستقلال 1
18 نوفمبر 2014 12:08 م
-
استمعت محكمه جنايات القاهرة إلى طلبات الدفاع فى محاكمة الرئيس الأسبق محمد مرسى، و35 آخرين من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان فى قضية اتهامهم بارتكاب جرائم التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومى، والتنسيق مع تنظيمات جهادية داخل مصر وخارجها، بهدف الإعداد لعمليات إرهابية داخل الأراضى المصرية .

طلب محمد الدماطى، محامى المتهمين، من المحكمه سماع شهود وقائع وهم قوات من الشرطة والقوات المسلحة، حيث إن المحكمة كلفت النيابة بإحضار هؤلاء الشهود ولكن لم يحضروا، وأثبتت الدفاع أن الهيئة قد سبق لها مناقشه شهود وقائع وهم أفراد القوة التى كانت ترابط على كوبرى السلام ونفق الشهيد أحمد حمدى ونقطة العبارة شرق من الناحية الشرقية والغربية لقناة السويس من 25 يناير إلى 11 فبراير، وقد استجابت المحكمه لهذا الطلب وكلفت النيابة بإحضارهم لمناقشتهم، إلا أنهم فوجئوا بقرار من المحكمة بترافع النيابة دون إبداء أى أسباب من النيابة لعدم حضورهم .

وأثبت أسامة الحلو، محامى الدفاع أنه بالاطلاع على أحراز الدعوي لم يجد أى مرفق من مرفقات الأمن القومى المسجل بأوراق الدعوى والمتضمن ما لا يقل عن 300 مستند وهى مجموع الرسائل الإلكترونية من خيرت الشاطر ومساعده خالد سعد، وبذلك تكون أوراق الدعوى خلت من أى دليل أو رسالة بتقرير الأمن القومى، وطلب الدفاع تكليف النيابة بالكشف عن تلك المرفقات وضمها، وطلب أيضا التصريح بلقاء المتهمين قبل إبداء المرافعة من قبل النيابة، وأكد أن الحالة الصحيه الخيرت الشاطر فى تردى وأنه يريد من المحكمة سماعه، والتمس الدفاع ضم تقرير مستشفى سجن برج العرب وأثبت فيه ضرورة إجراء عملية جراحية لرفاعه الطهطاوى من أجل السماح له باجراء الجراحة على نفقته .



التعليقات