حوادث وقضايا > نظيف: سيبولى كابينة المنتزه

كتب محرر الاستقلال 1
20 نوفمبر 2014 10:56 ص
-
وضعت وزارة السياحة حداً لمحاولة أحمد نظيف، ، رئيس وزراء مصر الأسبق، البائسة للإبقاء على "الكابينة" فى مصيف قصر المنتزه الشهير بالإسكندرية ضمن ممتلكاته المتحفظ عليها بالأساس لدى جهاز الكسب غير المشروع .

وتقدم نظيف بطلب لوزارة السياحة طالباً فيه عدم تنفيذ قرار هشام زعزوع، وزير السياحة، بالإخلاء الجبرى للكابينة رقم 54 بشاطئ "نفرتيتى" بقصر المنتزه فى الإسكندرية، التى كان يمتلكها نظيف، بدعوى كونها ضمن أمواله المتحفظ عليها منذ عام 2011، وممنوع على أى جهة التصرف بها .

وأكدت مذكرة نظيف التى تلقتها وزارة السياحة فى 21 أكتوبر الماضى، عبر محاميه، عدم أحقية أى جهة فى التصرف فى "الكابينة"، نظراً لصدور قرار بعدم التصرف والتحفظ على عناصر الذمة المالية الخاصة به، ولا يجب اتخاذ أى إجراءات بخصوصها إلا بعد الرجوع لجهاز الكسب غير المشروع، مع إخطار نظيف .

وزارة السياحة لم تتأخر طويلاً فى الرد، وأعد شريف إسماعيل، المستشار القانونى لوزير السياحة، مذكرة قانونية وافق عليها زعزوع تفيد برفض طلب نظيف واستمرار الإجراءات التى بدأتها وزارة السياحة للإخلاء الجبرى لكبائن المنتزه، وفقاً للقرار الوزارى رقم 859 لسنة  2014 .



التعليقات